45# 25.2.17 — Prioritizing Priorities

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العرش العظيم والصلاة والسلام على نبيه الكريم.

هي حقيقة ندركها كلنا ولكننا بشكل من الأشكال نتجاهل معرفتنا لها ونظل نحاول ونبحث عن وسائل لإيجاد المزيد من الوقت في يومنا، ربما للقراءة ربما للرياضة أو ربما لمزيد من قضاء الوقت مع الأسرة. نتفرض بذلك أننا لا نملك الوقت وأن وقتنا يضيع في أمور لا يد لنا فيها كالعمل وغيره من الأمور الأساسية التي نداوم عليها يويوماً.

الحقيقة هي أننا دائماً نمتلك الوقت والكثير من الوقت ولكن المشكلة أننا لا ندرك أن كل ما نحتاجه هو وضع الأمور التي نريد أن نصرف عليها المزيد من الوقت على قائمة الأولويات لدينا.

لنفترض أنك مشغول دائماً في عملك ولا تمتلك الوقت الكافي للقراءة أو لممارسة الرياضة. ولكن وفجأة تعطل نظام تصريف المياه لديك في المنزل – ستلاحظ أنك ستضطر لإيجاد الوقت لإصلاحه مع المحافظة على كل الأمور الأخرى الضرورية في يومك كالعمل وأي شيء آخر ضروري. المهم أنك ستضطر لإيجاد وقت لإصلاح تلك المشكلة. النقطة في الأمر هي أننا لو طلبنا منك مثلاً أن (أو طلبت من نفسك) أن تجد نفس مقدار الوقت للقراءة فربما ستقول لنفسك أو تقول لنا بأنني لا أملك الوقت لذلك، رغم أنك امتلكته حين كنت مضطراً لذلك وحافظت بنفس الوقت على أمورك المهمة الأخرى.

إذاً الحقيقة هي أننا نمتلك الوقت الكافي لكل شيء نريده ونحبه، ولكن كل مافي الأمر هي أننا لا نضع تلك الأمور ضمن قائمة الأولويات لدينا. بمجرد أن تضع النشاط الذي تريد أن تجد له وقتاً فستجد له وقتاً.

الفكرة السابقة ناقشتها إحدى محاضرات TED talks وهذه هي المحاضرة، والفكرة الرئيسية فيها هي ما سبق وقرأته، لا يشترط أن تشاهد المحاضرة ولكن إن أردت فها هي (تقييمي للمحاضرة 5:1 لأنها لا تحتوي على أية أفكار أخرى):

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s